قالت وزير الصحة سميرة مرعي اليوم السبت إنه سيتم توفير التلقيح لفائدة الأطفال للوقاية من مرض التهاب الكبد الفيروسي صنف « أ » المعروف بـ « البوصفير ».

وأضافت لمراسلة « الجوهرة أف أم » روضة العلاقي، أن أسباب انتشار هذا المرض تتمثل في الأوساخ وعدم العناية بالنظافة خاصة بالمدارس.
وقالت إنه تقرر ضمن برنامج حكومي توفير تلقيح ضد هذا المرض لفائدة الأطفال خاصة في المناطق التي لا تتوفر فيها النظافة اللازمة بشكل فوري.
من جانب آخر أشارت  الوزيرة   إلى أن عدد مرضى التهاب الكبد الفيروسي صنف « سي » في تونس، يقدر بنحو 3 آلاف حالة فيما أنهى نحو 1200 مريض العلاج بنسبة نجاح تقدر بـ 95 بالمائة مشيرة إلى أن عدوى هذا المرض تتم عبر الدم عموما او العلاقات الجنسية.
وجاءت تصريحاتها على هامش انعقاد « القمة العالمية الأولى حول المسؤولية الاجتماعية لمؤسسات التكوين الطبي » في الحمامات التي تتواصل إلى يوم 12 أفريل الحالي.